ديموسايد، اعلى درجات الإبادة

ديموسايد، اعلى درجات الإبادة

حرب إبادة الأمة الشركسية التي اقترفتها الإمبراطورية الروسية

عادل بشقوي

13 مايو/أيار 2020

image2

خلال هذا الشهر، الذي يصادف الذكرى 156 لنهاية الحرب الروسية-الشركسية في 21 مايو/ أيار منه، وفي خضم انتشار جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) في العالم، لا بد من التطرق إلى المأساة الشركسية.

على الرغم من صحة وصف الإبادة الجماعية التي اقترفت ضد الامة الشركسية في القرن التاسع عشر وفقا لتعريف تلك الإفعال الشنيعة، وحسب اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها، والتي اعتُمِدت وعرضت للتوقيع والتصديق أو للانضمام بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 260 أ (د-3) المؤرخ في 9 كانون الأول/ديسمبر 1948، وتاريخ بدء النفاذ: 12 كانون الأول/يناير 1951، وفقا لأحكام المادة 13، [1] الا ان طبيعة هذه الابادة البشعة والوحشية يستدعي اعطاء وصف ادق لهذه الجرائم التي يندى لها الجبين الإنساني.

وما يعطي بصيصا من الأمل هو أن يجري تحديد كافّة المتهمين بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، ومواساة وتعويض  الضحايا، وأن هناك المزيد من أصحاب الضمائر الحية، الذين يسعون إلى أن يكونوا دقيقين بوضع الأمور في نصابها الصحيح وتحديد ما وقع من مآسي مما يسهل في فك الرموز وإحقاق الحقوق. ”بالكاد يغطي مفهوم الإبادة الجماعية القتل العنيف الذي ترتكبه الدول الشمولية. حتى أنه لا يفسر معظم الذين قُضِيَ عليهم من قبل النازيين. هناك حاجة إلى مفهوم جديد يشمل مدى وتنوع جرائم القتل الضخمة بواسطة مذبحة النظام الحاكم.“ [2]  حيث أن مصطلح مورتاكراسي (mortacracy) يعني مذبحة لنظام يرتكب ديموسايد (إبادة جماعية فظّة ترتكبها الدولة. [3]

ويمكن توضيح مدى الاختلافات والتشابهات بين الإبادة الجماعية والإبادة الجماعية للنظام. ”كما تم التعريف والتّفْصيل والتأهيل في الفصل الثاني من الموت على يد قوات الحكومة، فإن الإبادة الجماعية على يد النظام هي أي جريمة قتل تقوم بها الحكومة من قبل مسؤولين يعملون تحت سلطة الحكومة. أي أنهم يتصرفون وفقًا لسياسة حكومية صريحة أو ضمنية أو بموافقة صريحة أو ضمنية من أعلى المسؤولين. كان ذلك مثل دفن المدنيين الصينيين وهم على قيد الحياة من قبل الجنود اليابانيين، وإطلاق النار على الرهائن من قبل الجنود الألمان، وتجويع الأوكرانيين حتى الموت من قبل الكوادر الشيوعية، أو حرق المدنيين اليابانيين وهم على قيد الحياة بقصف ناري من قبل الطيارين الأمريكيين.“ [4]

عند الأخذ بعين الاعتبار لما حدث فيما يتعلق باحتلال الوطن والإبادة الجماعية والتطهير العرقي والترحيل القسري للأمة الشركسية ودور الإمبراطورية الروسية بقيادة الأباطرة أنفسهم بالإضافة إلى كبار المسؤولين في الحكومة الروسية، فإن وصف الإبادة الجماعية على يد الدولة (democide) هو عادل ودقيق للغاية. وقد نشر أحد الباحثين أن ”الحكومات قتلت مئات الملايين من مواطنيها ومن هم تحت سيطرتها. الأسئلة هي إذن كيف يتم تعريف هذه الإبادة الجماعية على يد الحكومة، وهل الإبادة الجماعية مشمولة، وكم عدد القتلى، وكيف نكتشف ذلك، وما هي المصادر التي يمكن استخدامها؟“ [5]

قرر الباحث تحديد العناوين البارزة، مع الأخذ بعين الاعتبار الإبادة الجماعية على يد الدولة، كونها أعلى درجة، وهي الرابعة في تسلسل الوحشية والإبادة، والتي تنطبق على ما عاناه الشركس، على النحو التالي:

”الإبادة الجماعية: من بين أمور أخرى، قتل الناس من قبل أي حكومة بسبب انتمائهم إلى مجموعة ليس من الممكن إبادتها (العرق، والإثنيّة، والدين، واللغة).

القتل السياسي (Politicide): قتل أي شخص أو شعب من قبل الحكومة بسبب سياسي أو لأغراض سياسية.

القتل الجماعي: القتل العشوائي لأي شخص أو شعب على يد أي  حكومة.

الإبادة الجماعية على يد الدولة (Democide): قتل أي شخص أو شعب على يد اي حكومة، ويشمل  ذلك الإبادة الجماعية، والقتل السياسي، والقتل الجماعي.“ [6]

لقد استمرت السياسات العدائية لعقود منذ ذلك الحين وحتى يومنا الحاضر. وتجمّد الوضع الشركسي وبالتالي لم يتم حل القضيّة الشركسية بالوسائل السلمية والقانونية بسبب فشل الأنظمة الروسية المتعاقبة في القيام بذلك. كان القصد والغرض الرئيسيان اعتماد تدابير استعمارية واستيعاب الجميع عبر الانصهار في بوتقة متعددة الأعراق. وبإهمال دور شراكسة الشتات على هذا النحو، فإن ذلك يعطي إشارة إلى خلق حالات من الإرتباك من أجل رفض إعادة الحقوق المشروعة التي تشمل أولئك الذين يسعون للعودة إلى وطنهم، في نفس الوقت الذي تتجاهل وتُنْكِر فيه السلطات الروسية كافّة الحقوق المشروعة التي لا تسقط بالتقادم.

بغض النظر عن الوقت الذي قد يستغرقه ذلك، فإن ”مفتاح النجاح هو التركيز على الأهداف، وليس العوائق“. [7]

************************

المراجع

[1] (http://www.preventgenocide.org/ab/1948/)

[2] (https://hawaii.edu/powerkills/CHARNY.CHAP.HTM)

[3] (https://www.hawaii.edu/powerkills/DEFINING_THE_MORTACRACIES.HTM)

[4] (https://hawaii.edu/powerkills/GENOCIDE.HTM#)

[5] (https://hawaii.edu/powerkills/MURDER.HTM)

[6] (https://hawaii.edu/powerkills/DBG.CHAP2.HTM)

[7] (https://scatteredquotes.com/keytosuccessisfocusongoals/)

Share Button

أضف تعليقاً