لغة العقل

لغة العقل

عادل بشقوي

9 يوليو/تموز 2020

download (6)

أستذكر فيما يلي ما جاء في العنوان الفرعي ”لغة العقل“، وذلك لمحاضرة بعنوان ”شركيسيا الوطن الى أين؟“ كنت قد القيتها بتاريخ 13 أبريل/نيسان 2008 في مؤتمر بعنوان ”احتضان شركيسيا، بناء مستقبلنا“، انعقد في جامعة وليم باترسون في ولاية نيوجيرسي، في الولايات المتحدة الأميركية:

(في مقال نشره ”راديو أديغه/الاذاعة الشركسية“ في شهر كانون الثاني/يناير من هذا العام، وتمت ترجمته من قبل ”مجموعة العدالة لشمال القوقاز“، فيما يتعلق بالمؤرخ الروسي الشهير، ياكوف غوردون وفيما يلي المقال:

في تشرين الاول / اكتوبر 2007، نشرت صحيفة “ستار” الصادرة في سان بطرسبرغ مقالا يتعلق بأمم القوقاز تحت اسم ”شركيسيا هي أطلانتيس القوقاز“ للمؤرخ الشهير في روسيا، ياكوف غوردون. قام القسم الشركسي لراديو أوروبا الحرة/راديو الحرية ببث تقرير عن رد فعل الكونغرس الشركسي على المقال من مقره في الأديغيه.

ووفقا للتقرير، فقد كان ياكوف غوردون في مايكوب وأجرى مقابلة مع الكونغرس الشركسي والتي تم نشرها في مقال باسهاب وأوضح من خلاله ايضا كيف كانت بداية القصة. فعلى سبيل المثال، كتب المؤرخ ان الاحداث الجاريه حاليا في القوقاز لهي امر يثير اهتمامه. زعيم الكونغرس الشركسي قال ان زيارة غوردون لها اهمية كبيرة، لأنه وللأسف، فإن معظم المؤرخين يمثلون الحرب الروسية-القوقازية بوصفها أسطوره وفي كثير من الاحيان بزيف وتضليل. وفضلا عن ذلك فانه يؤكد بان الأحداث الجاريه في القوقاز تقدم للمراقبين في نفس القالب الذي أقيمت من خلاله النصب التذكارية للجنرالات الروس الذين قاموا بذبح امتنا على التراب الشركسي، وعلى سبيل المثال، زاتس ZATS الذي كان يقوم بجمع الجماجم الشركسيه.

نائب زعيم الكونغرس الشركسي، زاور دجوخوج، أعرب عن وجهة نظره ازاء المقال، وقال: – ”ان في بعض الجزء ينبغي الا نكون سعداء بما يجادل به ياكوف غوردون، لكننا أعجبنا بالجزء الآخر الذي اعترف بالاباده الجماعية الشركسيه ومما له علاقة بان روسيا ينبغي ان تعترف بذلك الواقع. نعتبر بانه انجاز كبير جدا للأمة الشركسيه.“- قال زاور وتابع بان -”ما تم الجدل بشأنه بعد ذلك، هو عن التعويضات، والظروف ومحاولة المقارنة بالهنود الحمر، والتي لا تعتبر بالنسبة لهم بانها ابادة جماعية. ورغم ذلك، فقد واجهنا اباده جماعية وهي  تنسجم مع مفهوم القانون الدولي الذي يفرض حق العودة للوطن و التعويضات المترتبة وأنت لا تستطيع فقط ان تعترف بذلك وتترك التداعيات الأخرى“.- زاور خلص الى القول بان -”ياكوف غوردون هو مؤرخ متنفذ في روسيا ولذلك، في رأيي بان الحدث هو ايجابي ويعطى علامة تقدير عالية“.- وفي الآونة الأخيرة، وكرد فعل على المقال باللغة الروسيه، فقد نشر الكونغرس الشركسي مقالا يحمل اسم {Ya Ne Vash Tolk} وتفسير ذلك باللغه الانجليزيه ”انا لست لك وحدك فقط“ بحيث يبين بان الاعتراف بالاباده الجماعية الشركسيه هي خطوة الى الامام.

وفي المقال هنالك أسئلة مطروحه بشأن التعويضات الخاصة بالاباده الجماعية وانه لا يتوقف ذلك على الفترة التي تقع بها. الاباده الجماعية الأرمنية التي ترفض تركيا الاعتراف بها وليس فقط عن طريق اعادة التعمير للارض والأشياء المادية، ولكن هذا هو القانون الدولي لكل أمة، الخ..

ياكوب غوردون طرح سؤالا: ”بالنسبة للشركس الذين يعيشون في بلدان مختلفة، فانها ليست خطوة سهلة لهم بالعودة، وان كانوا يريدون ذلك فكم هو العدد؟“ أجاب الكونغرس الشركسي: ”اذا كانت آليه العودة جاهزه، فسوف نبدأ بالعد“. غوردون يدعي بان: ”روسيا الآن ليست على استعداد لتمويل الشراكسه العائدين“.

الكونغرس الشركسي أجاب: ”روسيا تنفق اثنا عشر مليار دولار لدورة الالعاب الاولمبيه!“ المؤرخ يؤكد ان التمثيل المضلل للأمة يؤدي للاضرار بسمعتها. ومثال على ذلك ما يدعى ”بالتوحيد الطوعي“. المؤرخ يزيد بالكتابة بان العدل في التاريخ هو الطريق الى السلام والعدالة في شمال القوقاز. وقد وافقه الكونغرس الشركسي على ذلك، كما أكد ان الحرب الروسية-القوقازية هي موثقة بواسطة الآلاف من الوثائق وان العدالة في التاريخ  لهي مرتبطه بنهضة الامة الشركسيه.)

http://www.justicefornorthcaucasus.com/jfnc_message_boards/arabic_boards.php?mon=4&year=2008

Share Button

أضف تعليقاً