بيان صادر عن جمعية اصدقاء شراكسة القفقاس الأردنية

بيان صادر عن جمعية اصدقاء شراكسة القفقاس الأردنية
بيان إدانه واستنكار إلى الرأي العام بشأن اعتزام محاكمة الناشط الشركسي مارتن كوشيسوكو
50dd9c64-3820-402d-990a-255f2a498bac

تتابع جمعية اصدقاء شراكسة القفقاس الأردنية عن كثب ما يجري بشأن الشاب الشركسي مارتن كوشيسوكو، من نالتشيك في جمهورية قباردينو-بلكاريا، الذي نسبت اليه قضية ملفقة وذلك عندما كان عائدا في الطريق الى بيته بتاريخ 7 يونيو/حزيران 2019، حيث تم حينها ايقاف سيارته وبطريقه غير انسانية تم تهديده بالقتل أو الاخفاء القسري إن لم يتعاون مع افراد الأمن الروسي حسب التعليمات التي تُوجّه إليه. في نفس الوقت تم غرس المخدرات في ملابسه وسيارته الخاصة. وعلى اثر ذلك تم اعتقاله تحت التهديد بالسلاح بتهمة اقتناء المخدرات، في ظروف من التخويف والتهويل اللفظي والبدني وفق أساليب تنمر وبلطجة بوليسية مروعة وذلك باختلاق حالة من الترهيب التي وُضِع تحت تأثيرها في ذلك الحين، والمتعلقة بحيازة عقار الماريجوانا، الذي حدث تقريبا في نفس الوقت الذي تم فيه توجيه تهمة مماثلة للصحفي الروسي إيفان غولونوف واعتقاله في موسكو.
لقد دهش العالم في حينه عندما تمكن أصدقاء إيفان غولونوف وزملائه الصحفيين وناشطي حقوق الإنسان والصحف التي وقفت الى جانبه من الضغط على وزارة الداخلية الروسية لإسقاط اتهامات مفبركة عنه تتعلق بتهريب المخدرات بعد ان كانت الشرطة قد الصقت به تهمة باطلة، حيث ادعت فيها انها ضبطت المخدرات في حقيبته وفي منزله. وتم على اثر ذلك، الطلب من الرئيس الروسي إقالة جنرالين من كبار مسؤولي الشرطة ودائرة تهريب المخدرات. ويعرف عن غولونوف انه يجري تحقيقات إخبارية عن الفساد في بلدية موسكو في ظل ظروف مثيرة للخلاف والجدل. لكن من المقرر أن تبدأ المحاكمة في قضية مارتن كوتشيسوكوف في 11 أغسطس/آب 2020.
إن اتباع معايير مزدوجة في تطبيق القانون الذي يجب ان يكون ذو مفهوم موحّد للجميع، يضع الناس في مناخ من الخوف وترويجه لتثبيط العزائم كاسلوب للابتزاز والاكراه والقمع وتزييف الحقائق، ناهيك عن اقتحام الخصوصية. وفي التحقيقق الذي تجريه اجهزة الامن الفيدرالي واذرعته المنتشرة في البلاد من اقصاها الى أقصاها، تتبع الاساليب الاستبدادية الى درجة ترغيب وترهيب الشهود للادلاء بشهادات مبيتة وجاهزة وفقا للزمان والمكان.
انه ليس من المنطق في شيء وليس مقبولا ولا يتوافق مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بأن يجري تطبيق القانون في جو من الرعب والإيذاء النفسي والبدني والإنفراد بالأبرياء ووضعهم تحت تاثير الصدمة النفسية والهلع، في ظل محاكمات صورية وتلفيق الافتراءات والاتهامات للنشطاء وتقديمهم لقضاء مرائي غير عادل ينظر في قضايا مختلقة من الأساس يصدر بها احكاما جزافية لا بل خرافية احيانا.
وعليه نطالب بان يتم اسقاط التهمة المفبركة عن مارتن كوشيسوكو ووقف المسرحية الهزلية التي توصف بالمحاكمة ومعاقبة المتورطين الإقليميين والفيدراليين القابعين في موسكو على الاسلوب غير الأخلاقي الذي اتبعوه ضد احد الشباب الشركس المعروف بخلقه الرفيع وعمله الدائب على خدمة المجتمع المحلي ومتابعة إحقاق الحقوق التي تكفلها القوانين السارية.
جمعية أصدقاء شراكسة القفقاس الأردنية
10 أغسطس/آب 2020
Share Button

أضف تعليقاً