وكالة أنباء القفقاس: كانوكوف يؤكد تضامن كافة شعوب الجمهورية مع البلقاريين في ذكرى تهجيرهم

b195d695e3e65ddbdc89615431fd3061

نالتشك/وكالة أنباء القفقاس ـ أحيى البلقاريون الذكرى السنوية الخامسة والستين لتهجيرهم من وطنهم الأم بأمر من الديكتاتور السوفيتي جوزيف ستالين بتاريخ 8 آذار/مارس 1944 بتنظيم العديد من الفعاليات.

في هذا الإطار قام رئيس جمهورية القبردي ـ بلقار أرسين كانوكوف ومجموعة من أعضاء الحكومة والمنظمات الأهلية بوضع إكليل من الزهور على ضريح الأديب كاظم ميتشييف مؤسس الأدب البلقاري.

ووجه الرئيس كانوكوف برقية أكد فيها تضامن شعوب الجمهورية مع الشعب البلقاري جاء فيها: “إن القبردي والروس والشعوب الأخرى القاطنة في الجمهورية تشاطر الشعب البلقاري آلامه. إن شعوبنا تعيش منذ عصور في جو من التفاهم والوئام وتتشاطر الأفراح والأتراح، النجاح والفشل. كلي ثقة من أننا سنذلل معا كل الصعاب ونملأ فراغ الراحلين ونحل السلام والنور في وطننا القبردي ـ بلقار”.

أما هيئة شيوخ البلقار فاحتشدت بهذه المناسبة أمام نصب التهجير في العاصمة نالتشك. كما نظمت دائرة الشؤون الدينية برامجا خاصة في الجوامع تليت فيها آيات من القرآن الكريم على أرواح ضحايا التهجير. 

تهجير البلقار

بأمر من الديكتاتور ستالين هُجر 37 ألف و713 من البلقار ومن بعض الشعوب الأخرى كالشيشان والأنغوش والقرشاي وتتر القرم والأخسكا بتاريخ 8 آذار/مارس 1944 بتهمة التعاون مع الجيش النازي. لكن في الوقت الذي صدر فيه قرار التهجير كان شخص من بين كل 4 بلقاريين يحارب في صفوف الجيش الروسي ضد النازيين إبان الحرب العالمية الثانية. ومن الملفت أن 52% من المهجرين كانوا من الأطفال و30% من النساء و18 % من الرجال الذين أصيبوا بجراح أثناء محاربتهم للنازيين. وخلال رحلة التهجير إلى آسيا الوسطى التي استمرت 18 يوما توفي 562 من المهاجرين بسبب الجوع والمرض والبرد. وبعد بقائهم في المهجر 13 عاما عاد البلقاريون إلى وطنهم في عهد الزعيم السوفيتي نكيتا خروتشوف.

 

http://www.ajanskafkas.com/haber,21395,1603157516061608160316081601_1610157216031583_1578.htm

Share Button

EUROPEAN MINORITY PEOPLES

EUROPEAN_MINORITY_PEOPLES (2)

EUROPEAN MINORITY PEOPLES

Share Button

Map of Circassia 1855

Full size maps
mini_circassia_1855
Share Button

وكالة أنباء القفقاس: تضاعف الهجمات التي تستهدف عناصر الأمن في القبردي ـ بلقار

نالتشك/وكالة أنباء القفقاس ـ ذكرت لجنة التحقيق التابعة للادعاء العام الروسي في القبردي ـ بلقار أن الهجمات التي استهدفت عناصر الشرطة في الجمهورية خلال العام الماضي قد ارتفعت بنسبة الضعف مقارنة بما كانت عليه عام 2007.

وذكرت اللجنة أن عدد الهجمات التي نفذتها حركات دينية متطرفة ضد عناصر الأمن بلغت 36 هجمة قتل خلالها 11 عنصرا أمنيا، على حين أن عدد الهجمات التي وقعت في العام السابق كان 17 هجمة أسفرت عن مقتل أربع رجال شرطة فقط.

وأسفرت الهجمات التي وقعت العام الماضي عن مقتل جنديين وجرح 29 شخصا، أما عدد الجرحى خلال عام 2007 فكان خمسة فقط.

 

http://www.ajanskafkas.com/haber,21365,15781590157515931601_1575160416071580160515751578_.htm

Share Button

وكالة أنباء القفقاس: ولادة جمعية أبخازية جديدة في العاصمة التركية

4cf27563cf8fcde8471c8f38d8dd74bb

  

أنقرة/وكالة أنباء القفقاس ـ شهدت العاصمة التركية أنقرة في الأول من آذار/مارس الجاري ولادة “الجمعية الأبخازية ـ الثقافية” التي تأسست لإحياء العادات والثقافة الأبخازية وتعزيز دعم المهجر الأبخازي لوطنه الأم.

وشارك في حفل الافتتاح حشد كبير من ممثلي المؤسسات والجمعيات القفقاسية إلى جانب نواب ووزراء أتراك سابقين ووفد روسي ترأسه مستشاري السفارة الروسية في أنقرة أليكساندر كوليسنيكيف ويوري مولين.

مطالبة تركيا الاعتراف باستقلال أبخازياabhaz-der2

وألقى كلمة الافتتاح رئيس الجمعية الوليدة جاهد كالي أتشبا الذي انتقد عدم اعتراف تركيا حتى الآن بأبخازيا المستقلة فعليا منذ عام 1993 داعيا رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان للاعتراف بها كدولة مستقلة قائلا: “كنا ننتظر من أردوغان أن يبدي اهتماما بأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وأن يظهر إزاء الهجوم الجورجي على أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية نفس ردة الفعل التي أظهرها على الهجوم الإسرائيلي على غزة. أين كان رئيس الوزراء عندما مات ثلاثة آلاف شخص في أوسيتيا الجنوبية وخمسة آلاف في أبخازيا؟”.

وتحدث أيضا ممثل البعثة الأبخازية في تركيا فلاديمير أيوزبا مؤكدا أهمية إحياء أبخاز تركيا عاداتهم وثقافاتهم ولغاتهم وتقاسمهم إياها مع المجتمع التركي. ولفت أيوزبا للعلاقات التي تتمتع بها تركيا مع العديد من دول العالم معربا عن أمله بأن لا تتأخر كثيرا بإلقاء خطوة الاعتراف بأبخازيا.

“سياسة تركيا تحز في نفوسنا”abhaz-der-ank2

وكان من ضمن المتحدثين رئيس جمعية التآزر القفقاسية ـ الأبخازية في اسطنبول عرفان أرغون الذي عبر عن أسف وحزن المهجر الأبخازي لعدم إظهار تركيا ـ التي يقطنها الكثير من أبناء المهجر القفقاسي ـ الاهتمام اللازم بأبخازيا مؤكدا أن ذلك لا يخدم مصلحة تركيا أيضا. وذكر أرغون أن أبناء المهجر الأبخازي في تركيا يرغبون بأن يتمكنوا من التوجه إلى وطنهم الأم عبر سفينة تبحر من ميناء طرابزون التركي إلى أبخازيا مباشرة معربا عن أمله بأن تكون الأعمال والمباحثات الجارية لفتح طريق بحري بين تركيا وأبخازيا جادة وأضاف: “ينبغي على تركيا رؤية حقيقة كون أبخازيا مستقلة فعليا منذ 15 عاما وبأنها حظيت باعتراف الفدرالية الروسية وجمهورية نيكاراغوا ويجب عليها الاعتراف بها”.

أما رجل الأعمال تاليخ أوزجان الذي عاد من تركيا إلى وطنه الأم أبخازيا وأصبح نائبا في البرلمان الأبخازي فبدأ حديثه بنقل تحية وسلام البرلمان والشعب والرئيس الأبخازي سيرغي باغابش للحاضرين معربا بدوره عن أمله باعتراف تركيا باستقلال أبخازيا في أقرب وقت وتطوير الفعاليات السياحية والتجارية بين البلدين.

.هذا وقدمت خلال الافتتاح بعض المأكولات الأبخازية واختتم الحفل بلوحات منعروض الرقص الأبخازيank_abhaz-der3

الصورة: رئيس جمعية التآزر الأبخازية ـ القفقاسية في اسطنبول عرفان أرغون (على اليمين) ومستشاري السفارة الروسية خلال مشاركتهما بحفل الافتتاح

 

عنوان الجمعية:

Ankara Abhaz Kültür Derneği
Güzeltepe Mah. Hoşdere Cad. No:194/4 Y. Ayrancı-Çankaya/ANKARA

هاتف/فاكس:

+90 (0) 312 439 41 22-23

البريد الالكتروني:

ankaraabhazkulturdernegi@gmail.com

الموقع على شبكة الانترنت:

www.ankaraabhazkulturdernegi.com

 

http://www.ajanskafkas.com/haber,21359,16081604157515831577_15801605159316101577_15711576.htm

Share Button

نرحّب بتدوين كافّة المشاركات والتعليقات