أرشيفات التصنيف: شركيسيا اليوم

شركيسيا اليوم

تي في نوفوستي: نبذة عن جمهورية قره شاي شركيسيا

نبذة عن جمهورية قره شاي شركيسيا

 

qbr

تقع قره شاي شركيا، وهي احدى جمهوريات الاتحاد الروسي، على مشارف جبال القوقاز الشمالية الغربية ، ويحدها إقليم كراسنودار غربا وإقليم ستافروبول شمالا وجمهورية قبردينو بلقاريا شرقا وأبخازيا وجورجيا جنوبا.

مناخ قره شاي شركيا دافئ معتدل. وشتاؤها قصير ، وصيفها طويل ودافئ وممطر أحيانا.

يقع القسم الأكبر من جمهورية قره شاي شركيسيا في المناطق الجبلية. ويقع على حدود الجمهورية مع قبردينو بلقاريا جبل البروز الذي يعد أعلى القمم القوقازية.

moun

تتصف الجمهورية بكثرة مواردها المائية  ، وضمنها 130 بحيرة جبلية وعدد كبير من الشلالات الجبلية.

تعتبر قره شاي شركيسيا جمهورية صناعية وزراعية. ويمكن تقسيم أراضيها الى منطقتين. وهما المنطقة الشمالية التي تعرف بوجود الصناعة الكيميائية وصناعة بناء الماكينات والصناعة الخفيفة فيها، والمنطقة الجنوبية التي تعرف باستخراج الثروات الطبيعية وصناعةالاخشاب وتربية الحيوانات. ويلعب الاستجمام والسياحة وتسلق الجبال المنتشر في الجنوب دورا كبيرا في حياة الجمهورية.

كانت اراضي قره شاي شركيسيا في أواخر الألف الاول الميلادي جزءا من دولة اللان. وفي الفترة ما بين القرنين السادس عشر  والثامن عشر الميلاديين كانت قره شاي شركيسيا تحت حكم خان القرم. ومنذ النصف الاول للقرن التاسع عشر تعد أراضي قره شاي شركيسيا المعاصرة ضمن قوام روسيا.

تحولت قره شاي شركيسيا منذ أواخر القرن السابع عشر الى موطن العديد من المجموعات العرقية  المختلفة إثنيا. ومنذ ذلك الحين يعيش ابناء القره شاي والشركس (الاديغيون) والأباظ والنختواي بجوار بعضهم البعض. ويشكل  القره شاي حاليا أغلبية  سكان الجمهورية. وتبلغ نسبتهم 38% ، وتبلغ نسبة الروس 33.5 % . اما الشركس فتبلغ نسبتهم 11.35%. ويقطن أراضي قره شاي شركيسيا حاليا ابناء 80 قومية.

ان شعب القره شاي هو أحد شعوب شمال القوقاز. ويعتبر القره شاي سكانا أصليين في جمهورية قره شاي شركيسيا ويقطنون في  الجبال ومشارف الجبال. ويسكن القره شاي أيضا في الشتات في  تركيا وسوريا ومصر ودول أوروبا وأمريكا.

ويشكل القره شاي والبلقار شعبا واحدا مقسما إداريًا الى قسمين. ويتكلم هذا الشعب بلغة القره شاي  التي تنتمي الى مجموعة  اللغات الاتراكية.

وانتهت عملية تشكل قومية القره شاي في القرنين الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين. وشارك اللان وقبائل جبلية محلية في تشكيل قومية القره شاي. وكان اللان في القرن الثالث عشر يشاركون في المعارك مع الخان تيمورلنك . وتم اجتياح اقليم ألانيا، غير ان الشعب لم يتم قهره بالرغم من ان جزءا صغيرا منه فقط  فر الى الجبال واحتفظ بكيانه. وأتى غزو تيمور بدين الاسلام للشعوب المحلية.

وفي عام 1828 دخل الجيش الروسي أراضي قره شاي. فوقعت معركة دامية في 20 اكتوبر/تشرين الاول تمكنت خلالها القوات القيصرية من التغلب على القره شاي. غير انها تكبدت خسائر كبيرة. فاتخذ الشيوخ القره شاى خطوات للحيلولة دون وقوع مذابح في قراهم. وجرت مفاوضات أسفرت عن الاتفاق على ضم أراضي قره شاي الى الامبراطورية الروسية. وبعد انضمام القره شاي الى روسيا بقيت لهم إدارة محلية ومسؤولون وقضاة. وسُمح لهم باجراء التحقيق في القضايا الخلافية مع الشعوب المسلمة المجاورة بحسب العادات والشريعة.

وفي الحقبة السوفيتية وجهت في نوفمبر عام 1943 الى الشعب القره تشاي تهمة مزورة بتعاونه مع ألمانيا الفاشية. فتم تهجيره إلى مناطق آسيا الوسطى وكازاخستان وقرغيزيا. وكان عدد السكان أنذاك 80 الف نسمة،  وجلهم من  الأطفال والنساء والشيوخ. أما الرجال القره شاي فكان يحاربون الفاشيين في جبهة الحرب العالمية الثانية. وتسببت المجاعة والامراض  خلال أول سنتين  بعد التهجير في هلاك نسبة 35% من السكان ، ومات 78% من الاطفال. وبعد مرور 14 سنة من التهجير عاد القره شاي الى وطنهم بقرار من نيكيتا خروشوف في عام 1957.

الشركس

الشركس هم شعب ينحدر من قومية الاديغ .ويقطن الشركس أيضا بلدان الشرق الاوسط التى هجروا اليه فيالنصف الثاني للقرن التاسع عشر . وتعتبر لغتهم ولغة قومية القبردين لغة شركسية قبردية واحدة، وانها تعود

 cust

إلى مجموعة الابخاز والاديغ التابعة لمجحوعة اللغات  القوقازية الشمالية.  وديانتهم هي إلاسلام وفق مذاهب السنة.

الدين

كان الشركس وثنيين. وفي الفترة بين القرنين العاشر والثاني عشر صاروا يعتنقون الدين المسيحي الذي وصل اليهم من ابيزنطيا  وجورجيا. وفي القرن الرابع عشر الميلادي بدأ دين الاسلام يتوغل في القوقاز. واعتنق الشركس الاسلام بشكل نهائي في القرن الثامن عشر. الا ان آثار الدين المسيحي ما زالت موجودة في شركيسيا حتى القرن العشرين.

تاريخ الشركس

تعود تسمية “الشركس” بحسب إحدى الفرضيات الى كلمة “كركت” الاغريقية كما كان يسمي المؤلفون الاغريق القبائل التي كانت تقطن منطقة شاطئ البحر الاسود حيث تقع حاليا مدن روسية ساحلية. وانتهت عملية تشكل شعب الاديغة في أواخر الألف الاول الميلادي.

وانتقل جزء من الاديغيين في القرنين الخامس عشر والسادس عشر الى ضفاف نهر تيريك ، فأسسوا هناك إمارتين إحداهما هي قبردا الكبرى وثانيهما قبردا الصغرى. وفي الفترة ما بين أواخر القرن الثامن عشر ومطلع القرن التاسع عشر هجر القبرديون بشكل جماعي الى منطقة ما وراء نهر كوبان. وتسبب في الهجرة الغزو الروسي لمنطقة قبرديا. ويعد الشركس الذين يقطنون حاليا جمهورية قره شاي شركسيا المعاصرة أحفادا لهؤلاء القبرديين المهاجرين. وفي نتيجة الحرب مع شركيسيا التي بدأت منذ عام 1763 والحرب القوقازية التي دامت من عام 1817 حتى عام 1864 تمكنت روسيا من ابعاد سيطرة  الامبراطورية العثمانية من المنطقة ، وصار الروس يستوطنون شاطئ البحر الاسود.

war

وبعد انتهاء الحرب مع فرنسا في عام 1813 نشطت حكومة الامبراطور الكسندر الاول عملياتها الحربية في القوقاز وحشدت هناك موارد عسكرية جسيمة. وبحلول عام 1862 انتقل جزء من نبلاء الاديغ الى الخدمة في الامبراطورية الروسية. وفي 21 مايو/آيار 1864 استولت القوات الروسية على آخر قلعة شركسية. ويعتبرهذا اليوم رسميا تاريخ انتهاء الحرب القوقازية. وتم تهجير الكثير من الشراكسة في أعقاب انتهاء الحرب القوقازية الى الامبراطورية العثمانية. ولقي أثناء الهجرة عدة مئات من الشراكسة مصرعهم.

واعلنت في عام 1918 السلطة السوفيتية في جنوب روسيا. وتم في يناير/كانون الثاني عام 1922 تأسيس مقاطعة قره شاي شركيسيا ذاتية الحكم ضمن الاتحاد السوفيتي. وتم تحويلها في 3 يوليو/تموز عام 1991 الى جمهورية قره شاي شركيسيا الاشتراكية السوفيتية ضمن جمهورية روسيا الفيدرالية الاشتراكية السوفيتية. وفي ديسمبر/كانون الاول عام 1992 تم تغيير التسمية واطلق عليها اسم جمهورية قره شاي شركيسيا ضمن روسيا الاتحادية ، وذلك بعد تفكك الاتحاد السوفيتي بعام واحد.


http://www.rtarabic.com/news_all_info/25869

Share Button

الرئيس الأديغي يدعو المهجر إلى التحرك من القول إلى الفعل

مايكوب/وكالة أنباء القفقاس ـ دعا الرئيس الأديغي أصلان تخاكوشينوف المهجر الشركسي للعودة إلى وطنهم الأم وتحويل رغبتهم بالعودة إلى فعل.

وتحدث تخاكوشينوف لدى التقائه في مايكوب بنهاد نابسو وأشميز أيبيك من المهجر الشركسي في إسرائيل عن الفعاليات الجارية لإعادة الشركس الموزعين في 55 دولة إلى الوطن مشيرا إلى تخصيص مبلغ 3 مليون و714 ألف روبل من ميزانية الأديغي في إطار برنامج للعودة يشمل الفترة الواقعة بين عامي 2009-2011، وتحدث قائلا: “علاوة عن ذلك فإن قانون المواطنة في الفدرالية الروسية يقدم لنا إمكانيات كبيرة بخصوص المواضيع المتعلقة بعودة مواطنينا الذين في الخارج. إن إدارة بلادنا تقوم بحل كافة المشاكل في إطار الصلاحيات التي تتمتع بها ونحن مستعدون لمساعدة الراغبين بالعودة إلى وطنهم الأم مستقبلا من أجل عودتهم واندماجهم”.

كما تطرق تخاكوشينوف لتجربة الأديغي بتوطين العائدين من كوسوفو في قرية مافحابله مؤكدا إمكانية توسيع حدود هذه الوحدة السكنية إذا ما اقتضت الحاجة.

ولفت الرئيس الأديغي إلى أن مركز دمج العائدين يساعد العائدين على العودة إلى الوطن والحصول على الجنسية وختم بالقول: “على الراغبين بالعودة تحويل قولهم إلى فعل ويجب بذل الجهود وإلقاء خطوات متقابلة بهذا الخصوص”.

 

http://www.ajanskafkas.com/haber,21135,157516041585157416101587_1575160415711583161015941.htm

 

تعليقات – تـتـمـّة

[ Posted by Manaf Stas, February 15, 2009 6:34 PM ]
With all due respect to the president ‘s remarks ,i have talked to few Circassian who did return to the motherland ,but, have had a great issue trying to obetain a legal status there , i do hope that things are changing and are going in the right direction .we shall not forget that ‘s our right to return ,it should not be a given perivilage

[ Posted by عابر البحر الأسود, February 19, 2009 2:31 PM ]
حق العودة الى الوطن الام يجب ان يكون حقا يكتسب من هيئة دولية عبر قرارات دولية وليس منة من احد او من المستعمرين الذين يريدون ان يقننوا الموضوع بل ويضعوا كافة العراقيل الممكنة امامه من اجل عدم تشجيع الشراكسة المتواجدين في الشتات للعودة للوطن

[ Posted by hakhu1@gmail.com, May 31, 2011 3:02 AM ]
نحي ونبارك دعوة الرئيس ألأديغي لشراكة المهجر بالعوده الى الموطن ألأم وذهذا ما يتمناه كل شركسي ويصبوا اليه ولكن حبذا لو اعلن عن المساعده التي يمكن أن يتلقاه العائد في الحصول غلى مسكن ،أرض ودمجه في العمل للأرتزاق والعيش.

[ Posted by Mohammad Wumar, July 12, 2012 11:55 AM ]
Well Mr.President, i guarantee to you this is not about the money and the way you attract people to go back to their ACTUAL homeland, saying this to me makes me feel like
” Offering a business contract” and i don’t think that most of people will like it as the above.
Simple & Easy; the Special Social, Economical, Security issues back there and many of problems such as we’re not welcome to be there as many people said that to us will create a level of unattractively ignorance to the idea of going back there …. well i hope we can do something … i really hope.

Share Button